اسلاميات.العاب.برامج.اشهار.شروحات.تطوير
 
الرئيسيةشاتاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صواريخ "ياخونت" البحرية لدى حزب الله قادرة على شل موانئ إسرائيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mohamed
مدير عام
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 162
نقاط : 7378
تقيمي : 0
تاريخ التسجيل : 12/12/2013
العمر : 24
الموقع : عرب توب

مُساهمةموضوع: صواريخ "ياخونت" البحرية لدى حزب الله قادرة على شل موانئ إسرائيل   الأحد يناير 05, 2014 8:38 pm


الإذاعة العامة الإسرائيلية
الإذاعة العبرية: كيرى سيجتمع اليوم مجددا مع عباس فى رام الله

ذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أنه من المقرر أن يجتمع وزير الخارجية الأمريكية، جون كيرى، مجددا فى رام الله اليوم، السبت، مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

وأضافت الإذاعة العبرية أنه قد يدلى الاثنان بتصريحات إلى وسائل الإعلام، مشيرة إلى أن رئاسة السلطة الفلسطينية أصدرت بيانا مقتضبا فى ختام لقاء عباس وكيرى مساء أمس، مكتفية بالقول إنهما بحثا سبل دفع عملية السلام.

وكان كيرى قد التقى فى وقت سابق من مساء أمس، الجمعة، رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو فى القدس المحتلة.

يذكر أن الجانب الفلسطينى يخشى أساسا من تضمين اتفاق الإطار الذى يسعى كيرى لعرضه، وهو الاعتراف الفلسطينى بإسرائيل كدولة يهودية، بالإضافة إلى ترتيبات أمنية يرفضها الفلسطينيون.


يديعوت أحرونوت
يديعوت: صواريخ "ياخونت" البحرية لدى حزب الله قادرة على شل موانئ إسرائيل

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أن التقارير حول وجود قطع من صواريخ "بر - بحر"، من طراز "ياخونت" البحرية لدى حزب الله تثير قلقا كبيرا فى وسط سلاح البحرية الإسرائيلية، مضيفة أنه بموجب التقديرات فإن وجود هذه الصواريخ مع حزب الله، سيتسبب فى شل عمل موانئ إسرائيل المركزية فى حيفا وأشدود، وجميع المناطق بسواحل إسرائيل المطلة على البحر المتوسط.

ونقلت الصحيفة العبرية عن مسئول كبير فى سلاح البحرية الإسرائيلية قوله: "إن قوة حزب الله وسوريا فى تعزّز مستمر، وأن سفينة روسية تحمل أسبوعيا وسائل قتالية إلى موانئ سورية".

وأشارت يديعوت إلى أن أجهزة الأمن الأمريكية تعتقد أن حزب الله ينقل هذه الصواريخ على شكل أجزاء حتى لا يتم ضبطها من قبل إسرائيل.

وأضافت الصحيفة العبرية أن 12 منظومة كهذه موجودة اليوم فى سوريا، وأن إسرائيل حاولت فى يوليو وأكتوبر الماضى ضرب هذه المنظومات، إلا أن النتائج لم تكن قاطعة، مشيرة إلى أنه فى الخامس من يوليو قصفت إسرائيل شحنة صواريخ "بر – بحر" فى قاعدة سورية خارج اللاذقية، إلا أن أقمار التجسس الصناعية، الإسرائيلية والأمريكية، قد بينت ظاهرة غير متوقعة، حيث إن قوات المشاة السورية قامت بتدمير عتاد عسكرى فى المكان، وذلك بهدف تضليل إسرائيل، ودفعها إلى الاعتقاد بأنها نجحت فى تدمير منصات إطلاق الصواريخ.

وقالت يديعوت إن وجود مثل هذه الصواريخ لدى حزب الله يقلق الجيش الإسرائيلى، وذلك لأنه لا يوجد لديه منظومة دفاعية قادرة على تشخيص واعتراض الصاروخ الروسى المتطور، والذى يطير على ارتفاع منخفض مسافة مئات الكيلومترات، كما أنه لا يمكن الكشف عن الصاروخ بواسطة الرادارات، وهو قادر على ضرب أهداف قريبة من الشاطئ بدقة، كما تخشى إسرائيل من إمكانية شل كل خط الساحل، بما فيه ميناء حيفا وميناء أشدود.

ونقلت يديعوت عن مصادر عسكرية إسرائيلية قولها إن التقديرات تشير إلى أن حزب الله تمكن من تهريب أجزاء من صاروخ "ياخونت"، إلا أنه لا يوجد لدى حزب الله ما يكفى من القطع لجعل المنظومة عملية.

جدير بالذكر أن وزير الدفاع الإسرائيلى موشى يعالون كان قد اعتبر الصواريخ خطا أحمر بكل ما يتصل بنقل الوسائل القتالية من سوريا إلى لبنان.


معاريف
جيش الاحتلال الإسرائيلى يكشف عن بعض خطته فى 2014.. تجنيد المتطرفين دينيا ونقل مواقعهم لصحراء النقب.. تعزيز قوة سلاح "الغواصات" ووحدات "القبة الحديدية"

كشفت مجلة "يسرائيل ديفينس" العسكرية الإسرائيلية عن بعض خطط جيش الاحتلال الإسرائيلى خلال عام 2014 الجارى، مشيرة إلى أن هناك نية للجيش لإجراء تغييرات فى سياسات القوى البشرية لديه ضمن خطته للعام الجديد، وذلك على ضوء التحديات المتغيرة فى الشرق الأوسط.

وأوضحت المجلة العسكرية أن الخطة ستركز على زيادة الاستعدادات للطوارئ، والحفاظ على تجهيز الوحدات العسكرية القتالية المختلفة، وتقوية نموذج ما يسمّى بـ"جيش الشعب" من خلال توسيع تجنيد المتشددين دينيا، والعمل على نقل مواقع الجيش إلى صحراء النقب وقرب الحدود المصرية ومع قطاع غزة.

وتضمنت خطط التغيرات تعزيز القوى العاملة فى مجال الحرب الإلكترونية المعروفة باسم "السايبر" وسلاح "الغواصات" ووحدات الاعتراض فى منظومات "القبة الحديدية" و"العصا السحرية"، مقابل تقليص وإغلاق وحدات أخرى لم تكشف عنها الخطة.

وكشف مجلة الدفاع الإسرائيلية التى نقلت بعض تفاصيل الخطة عن موقع المتحدث الرسمى للجيش الاحتلال أن الخطة ستشمل تسريح آلاف الجنود من الخدمة الدائمة، بسبب التقليص الأخير فى ميزانية الدفاع، ونقل مقترح لخطة عام 2015 ينص على تقليص وحدات المشاة وقيادة الجبهة الداخلية وسلاح الجو.

وأقرت الخطة أوامر صارمة فى تقليص الميزانية هذا العام تقضى بتخفيض تكاليف الحفلات والمراسيم العسكرية، والتى تعقد بشكل جارٍ فى الجيش الإسرائيلى.

وذكرت الخطة بيانات جديدة حول واقع التجنيد، مشيرة إلى أن 66% من الشباب الذين تنطبق عليهم شروط التجنيد يخدمون فى الجيش فقط، وتصل نسبة التجنيد فى وسط النساء إلى 57.4% فقط، حيث وصفت الخطة هذه البيانات بالخطيرة.

وفى السياق نفسه، كشفت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أن الجيش الإسرائيلى أنهى الأسبوع الماضى تدريباته "لصفوف الاستعدادات" للمستوطنين فى 23 مستوطنة على الحدود الشمالية مع لبنان وسوريا لمواجهة أى عمليات عسكرية مرتقبة.

وأشارت معاريف إلى أن "صفوف الاستعدادات" كما يطلق عليهم الجيش الإسرائيلى، هى عبارة عن مستوطنين من خارج الجيش يسكنون تلك المستوطنات، ويتم اختيارهم لحمايتها محليا إلى حين وصول قوات الجيش فى حال اندلاع حرب.

ويرجح الجيش الاحتلال الاسرائيلى أن يقوم "حزب الله" فى الشمال فى المواجهة القادمة بإرسال عناصرها لتنفيذ عمليات نوعية وعلى مستوى عالٍ فى تلك المستوطنات.

وقالت معاريف إن الجيش الإسرائيلى يجرى تدريبات أخرى للتدريب على الانخراط فى صفوف الاستعدادات خلال ساعات الطوارئ للدفاع عن المستوطنات الشمالية، موضحة أن الجيش يقوم بتدريب هؤلاء العناصر بأحدث الأسلحة ويقدم لهم تدريبات متخصصة فى مجال الدفاع والحماية اتجاه مختلف العمليات التى قد تواجههم على الحدود وأبرزها إحباط عمليات التسلل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://toop.arabepro.com
 
صواريخ "ياخونت" البحرية لدى حزب الله قادرة على شل موانئ إسرائيل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي عرب توب :: منتدي الاخبار :: قسم الاخبار :: اخبار اسرائيل-
انتقل الى: